ضبط أضخم شحنة أجهزة إلكترونية مهربة قيمتها 450 مليون جنيه مصري

ضبط أضخم شحنة أجهزة إلكترونية مهربة؛ تعرف على تفاصيل شحنة الأجهزة الكهربائية المهربة التي جماركها 450 مليون جنيه، والتي نجحت السلطات الأمنية المصرية في منعها.

ضبط أضخم شحنة أجهزة إلكترونية مهربة؛ أعلنت السلطات الأمنية المصرية نجاحها في إحباط أضخم محاولة لتهريب شحنة من الأجهزة الإلكترونية لداخل مصر من خلال ميناء القاهرة الجوي، الشحنة التي قُدرت رسومها الجمركية بـ 450 مليون جنيه مصري.


تفاصيل ضبط أضخم شحنة أجهزة إلكترونية مهربة

بحسب المصادر الأمنية المصرية فقد وردت معلومات لها تخص اعتزام إحدى شركات الاستيراد المصرية تهريب 25 طردًا بعدد 200 كرتونة تحتوي على أجهزة إلكترونية إلى داخل البلاد، وكانت شركة الاستيراد قد قامت بجلب هذه البضائع من إحدى الدول على أنها كواشف معملية بخلاف الحقيقة.

وفقًا لبيان وزارة الداخلية المصرية، فقد استطاعت الجهات الأمنية ضبط هذه الشحنة بميناء القاهرة الجوي، وقد شملت: آلاف القطع الكهربائية والإلكترونية، مع عدد من المشغولات يشتبه أنها معادن ثمينة.


التهرب من الرسوم الجمركية أجهزة كهربائية ومشغولات ثمينة

صورة بها واجهة مطار القاهرة الدولي والذي يتم من خلاله التهرب من الرسوم الجمركية بواسطة الأشخاص
التهرب من الرسوم الجمركية يشمل أجهزة كهربائية ومشغولات ثمينة

نشرت الداخلية المصرية مقطع فيديو يوثق عملية القيام يضبط وتفتيش ما عرف بأضخم شحنة أجهزة إلكترونية مهربة لمصر، وبحسب بيان الداخلية فقد شملت هذه الشحنة التالي:

  • عدد 23,983 هاتف محمول.
  • عدد 5646 ساعة يد ذكية.
  • أيضًا عدد 830 سماعة بلوتوث.
  • عدد 4409 عبوة أجهزة إلكترونية وطبية ومستحضرات تجميل عالية القيمة.
  • عدد 108 كيلوغرامات من المشغولات، والتي يشتبه أنها معادن (minerals) ثمينة.
  • كذلك عدد 7936 شيشة إلكترونية ومستلزماتها.

“اقرأ عن: ميزانية السعودية 2022 بفائض مالي يتجاوز 14 مليار ريال”


قيمة الرسوم الجمركية المتهرب منها

في واقعة ضبط أضخم شحنة أجهزة إلكترونية مهربة، تم تقدير قيمة الرسوم الجمركية المستحقة على بضائع هذه الشحنة بأكثر من 450 مليون جنيه مصري (أي حوالي 18.5 مليون دولار)، وذلك بحسب بيان الداخلية.

وفقًا لبيان الداخلية أيضًا، فقد تم إلقاء القبض على ثلاثة من المتهمين، وعند مواجهتهم اعترفوا بارتكابهم للواقعة، ويتم الآن تكثيف الجهود الأمنية لضبط باقي المتهمين.

“اقرأ عن: الشمس بتضحك ليه، ولماذا قلق العلماء من حدوث ذلك؟””


الهروب من الرسوم الجمركية في مصر

يعتبر التهريب مشكلة كبيرة تضر اقتصاد مصر، حيث يجد ضباط الجمارك في كثير من الأحيان حالات للشركات أو الأفراد الذين يحاولون تجنب دفع الرسوم الجمركية على البضائع القادمة من الخارج. هذا التهرب لا يضر الخزانة العامة للدولة فحسب، بل يمنح أيضًا ميزة غير عادلة لأولئك التجار الذين هم على استعداد لخرق القانون من أجل المصلحة الشخصية.

بشكل عام، يعد المنتجون المحليون هم الأكثر معاناة من التهرب من الرسوم الجمركية؛ لأنهم غير قادرين على منافسة أسعار البضائع القادمة من الخارج التي تهربت من الرسوم الجمركية، والتي يتم بيعها بأسعار قليلة، وهذا يضع الكثير من المنتجون المحليون في وضع خطير بشكل كبير، ويضطر الكثير منهم لإغلاق أعمالهم نتيجة لذلك.


قضية ضبط أضخم شحنة أجهزة إلكترونية مهربة تعيد للأذهان قصص وحكايات التهرب من الرسوم الجمركية، حيث يقوم العديد من الأشخاص والشركات بالقيام بالعديد من الحيل والطرق لإدخال البضائع المستوردة للبلاد بدون دفع الرسوم الجمركية المقررة عليها وذلك لكي يحققوا أكبر ربح ممكن من تلك البضائع.

التعليقات مغلقة.