تصفح التصنيف

أضرار الأطعمة

أضرار الأطعمة – لماذا قد يضرك تناول الأطعمة والمشروبات المفيدة

أضرار الأطعمة (food-damage)؛ نقصد بها الأضرار التي تعود على جسمك الإنسان عند تناوله الأطعمة والأشربة المختلفة، ولا نقصد هنا الأطعمة والأشربة التي يتفوق ضررها على فوائدها فهي لها تصنيف وهو الأكل غير الصحي، وإنما نقصد الطعام والشراب الذي هو مفيد لجسم الإنسان ويحقق له فوائد مختلفة، ولكن في بعض الحالات يكون ضار على الجسم وليس نافع، فالعيب في الأساس ليس في الطعام والشراب وإنما في طريقة زراعته أو استخدامه.


لماذا تحدث أضرار الأطعمة؟

تحدث أضرار الأطعمة والمشروبات المفيدة للجسم نتيجة التالي:

فساد الطعام

يقصد به العملية التي يتدهور فيها الطعام لدرجة أنه لم يعد من الآمن تناوله. يمكن أن يحدث التلف في أي مرحلة من مراحل إنتاج الغذاء، من الحصاد إلى التعبئة والتغليف والنقل والتخزين. هناك العديد من أسباب فساد الطعام، بما في ذلك التعرض للحرارة والضوء والأكسجين، ونمو البكتيريا، والتفاعلات الكيميائية. بعض الأطعمة، مثل اللحوم ومنتجات الألبان، أكثر عرضة للتلف من غيرها.

الإفراط في تناول الطعام

تناول الشخص الطعام بإفراط وكميات معتدلة يحول فوائد الطعام لأضرار، بالإضافة إلى ذلك فإن الإفراط في تناول الطعام أمر خطير للغاية؛ يمكن أن يؤدي إلى السمنة، والتي بدورها يمكن أن تسبب مجموعة من المشاكل الصحية بما في ذلك أمراض القلب والسكري وارتفاع ضغط الدم والسكتة الدماغية. ترتبط السمنة أيضًا بزيادة خطر الإصابة بأنواع معينة من السرطان. يمكن أن يسبب الإفراط في تناول الطعام أيضًا عسر الهضم وحموضة المعدة.

الحساسية تجاه الطعام

تحدث حساسية الطعام عندما يتفاعل جسمك مع طعام معين، فعلى الرغم من كونه طعام صحي إلا أن جسمك يتضرر منه. تشمل العلامات والأعراض الأكثر شيوعًا لحساسية الطعام ما يلي:

  • حكة أو تورم في الفم.
  • صعوبة في التنفس.
  • الغثيان أو القيء.
  • الطفح الجلدي والحكة.

يمكن أن تحدث حساسية الطعام حتى من تناول كمية صغيرة من الطعام، ويمكن أن تكون مهددة للحياة.

تناول الطعام في الحالات المرضية غير المناسبة

يعد تناول الطعام بأنواع معينة هام للعديد من الحالات المرضية؛ حيث يسهم في الشفاء ومنع أعراض المرض. على العكس من ذلك تناول الشخص بعض الأنواع من الأطعمة المفيدة وهو يعاني من مرض أو مشكلة صحية ما، قد يسبب له ضرر ومشاكل تتراوح بين البسيطة والمتوسطة والخطيرة.


كيف تتجنب أضرار الأطعمة؟

لمنع حصول لك أي نوع من أضرار الأطعمة عليك، قم بالتالي:

لا تأكل طعام تتحسس منه

إذا كنت تعاني من حساسية تجاه طعام ما، فمن المهم عدم تناوله على الإطلاق، في حالة تناوله بالخطأ أو عن طريق النسيان، فبادر بالعلاج المناسب.

امنع تلف الطعام

هناك عدة طرق لمنع تلف الطعام، بما في ذلك التخزين المناسب للطعام، وتجميد الأطعمة أو تعليبها. يشمل التخزين المناسب للأغذية حفظ الأطعمة في درجة الحرارة الصحيحة (سواء كانت باردة أو ساخنة)، ووضعها في عبوات محكمة الإغلاق، وإبعادها عن الضوء ومصادر التلوث الأخرى.

تجميد الأطعمة أو تعليبها يمنع البكتيريا من النمو ويطيل العمر الافتراضي للعديد من الأطعمة. يمكن أيضًا استخدام المواد الحافظة بكميات مناسبة، مثل الملح والسكر والخل لمنع التلف.

لا تفرط في تناول الطعام

عندما تفرط في تناول الطعام، يخزن جسمك السعرات الحرارية الزائدة على شكل دهون. يمكن أن تتراكم هذه الدهون وتؤدي إلى زيادة الوزن. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يسبب الإفراط في تناول الطعام عسر الهضم ومشاكل أخرى في الجهاز الهضمي. لذلك، من المهم أن تضع في اعتبارك مقدار ما تأكله وأن تتوقف عند الشعور بالشبع.

نمي ثقافتك عن الطعام

إذا كنت تعاني من مرض أو مشكلة صحية، يجب عليك أن تعرف الطعام المناسب لحالتك، والطعام الذي لا يصلح لحالتك. لا تأكل أي شيء؛ فهذا قد يعمل على زيادة حالتك الصحية للأسوأ وقد يؤخر من شفائك.