نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء؛ مع بيان أهم النصائح الهامة للمريض

نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء؛ مع بيان أهم النصائح الهامة للمريض

نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء (A diet plan for patients with acid reflux disease)؛ يعاني مرضى الارتجاع المريئي من حرقة في المعدة وصعوبة في الهضم، وهذا يجعل الأكل من الأمور المؤلمة بالنسبة لهم. لكن ماذا لو قلنا لكم بأنه يمكن التخفيف من حدة هذه الأعراض من خلال اتباع المريض لنظام غذائي محدد يتجنب فيه بعض الأطعمة التي تزيد من تهيج المريء ويتناول أطعمة مفيدة له؟ في هذا المقال، سوف نلقي الضوء على أفضل نظام غذائي لمرضى الارتجاع المريئي، وكيف يمكنهم الاستفادة منه لتحسين صحتهم، مع بيان أهم النصائح الهامة للمريض.


لماذا الحاجة إلى نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء؟

يحتاج مرضى ارتجاع المريء إلى اتباع نظام غذائي محدد يساعدهم على التخلص من أعراض هذا المرض، حيث أن الحمض الذي تنتجه المعدة قد يرتد ويصل إلى المريء، مما يؤدي إلى الآلام والانزعاج للمريض. بالإضافة لذلك، تتسبب بعض الأطعمة في زيادة الحموضة وزيادة فرص حدوث الارتجاع المريئي. لذا، فإن إتباع نظام غذائي معين يمكن أن يساعد المريض في تخفيف الأعراض والحد من تفاقمها.

أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء يشمل تناول الأطعمة التي تخفف من الأعراض والبعد عن تناول الأطعمة التي قد تؤدي لتفاقمها.

الأطعمة التي تساعد في تقليل الأعراض

صورة بها عدد من الأطعمة الصحية والتي يجب تناولها ضمن أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء
الأغذية التي تساعد في تقليل الأعراض

عند اتباع نظام غذائي صحي لمرضى ارتجاع المريء، سنجد أن هناك عدد من الأطعمة تساعد في منع ارتداد الحمض، وهي التالي:

تناول الأطعمة الغنية بالألياف ضمن افضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء

الأطعمة الغنية بالألياف تساعد على زيادة الشعور بالشبع لدى المريض، وبالتالي تُقلل من الإفراط في تناول الطعام، والذي بدوره يقلل من الحموضة، وهي الأطعمة في العموم هامة من أجل الحفاظ على الجهاز الهضمي. من أهم الأطعمة الغنية بالألياف سوف نجد كلًا من:

    • الخضروات الجذرية، وذلك مثل: البطاطا الحلوة والبنجر والجزر.
    • الحبوب الكاملة، وذلك مثل: الشوفان والأرز البني.
    • الخضروات الخضراء، والتي منها: الهليون والبروكلي والفاصوليا الخضراء.

تناول الأطعمة القلوية مهم لمريض ارتجاع المريء

الأطعمة القلوية هي تلك الأطعمة التي لديها درجة حموضة أعلى ويمكنها أن تساعد في تعويض حمض المعدة، ومن أهم هذه الأغذية سوف نجد: الموز، البطيخ، القرنبيط، المكسرات.الأطعمة القلوية بشكل عام هامة ضمن أي نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء.

الأطعمة المائية من الأطعمة المفيدة لمرضى ارتجاع المرئ

هي تلك الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الماء، والتي تساعد في تخفيف أعراض الارتجاع المريئي مثل: الحموضة، وتشمل أهم الأطعمة المائية التالي: الكرفس، الخيار، الخس، شاي الأعشاب.

تناول منتجات الألبان قليلة الدسم

يُفضل للمريض استبدال تناول منتجات الألبان كاملة الدسم بتناول الألبان قليلة الدسم؛ لكونها تساعد في المنع والتخفيف من أعراض الارتجاع المريئي، ومن أبرز الأمثلة على منتجات الألبان قليلة الدسم: حليب الصويا وحليب اللوز.

باقي أطعمة لمرضى الارتجاع المريئي

لا يقتصر الأمر على تناول ما سبق من أطعمة عند اتباع أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء، بل إن هناك أطعمة لمرضى الارتجاع المريئي أخرى، وهي:

  • الزنجبيل: يحتوي على خصائص مضادة للالتهابات؛ لذلك يُعد من العلاجات الطبيعية لارتجاع المريء، وهو علاج طبيعي لمشكلات الجهاز الهضمي بشكل عام، ويمكنك إضافة جذر الزنجبيل المبشور أو المقطع إلى العديد من الوصفات أو العصائر أو الشاي. بشكل عام، فوائد الزنجبيل للجسم عديدة.
  • كما يأتي بياض البيض ضمن النظام الغذائي الصحي لمريض ارتجاع المريء.
  • اللحوم الخالية من الدهون، وذلك مثل الدجاج.
  • أيضًا الدهون الصحية ضمن أكلات لمرضى ارتجاع المريء، والتي منها: الأفوكادو والجوز.
  • تناول الأطعمة الغنية بالبروتين، مثل: العدس وسمك السلمون تفيد في تحسين صحة الجهاز الهضمي بشكل عام.
  • الشمر.
  • تشمل قائمة الفواكه المسموحة لمرضى ارتجاع المريء: البطيخ بأنواعه (البطيخ العادي والشمام وشمام كوز العسل)، التفاح، الموز، الخوخ، الإجاص.
بشكل عام تشمل فوائد اتباع أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء: البعد عن الأطعمة والمشروبات التي تؤدي إلى تفاقم حرقة المعدة، وتناول الأطعمة التي تساعد بالتحكم في إنتاج حمض المعدة، والتقليل من الأعراض المصاحبة لمرض الارتجاع المريئي، والحصول على العناصر الغذائية الصحية الهامة التي تساعد في الحفاظ على وزن وصحة مريض ارتجاع المريء.
“تعرف على معلومات حول طائر البطريق

الأطعمة التي تؤدي لتفاقم الأعراض

صورة بها عدد من الأطعمة غير الصحية والتي يجب البعد عنها ضمن أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء
الأغذية التي تؤدي لتفاقم الأعراض

عند اتباع المريض أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء، فعليه الحذر من تناول عدد من الأطعمة والتي تؤدي إلى استرخاء العضلة العاصرة للمريء والتأخير من عملية الهضم، وبالتالي يؤدي ذلك لترك الطعام في المعدة لفترة زمنية أطول وهذا يؤدي للإصابة بالارتجاع المريئي. في التالي سوف نتعرف أبرز هذه الأطعمة:

  • البعد عن تناول الأطعمة الغنية بالدهون:

الأطعمة المقلية والدهنية تتسبب في تأخير إفراغ المعدة وهذا يؤدي للإصابة بأعراض الارتجاع، ومن هذه الأطعمة: البطاطا المقلية، منتجات الألبان كاملة الدسم، الحلويات أو الوجبات الخفيفة (مثل: رقائق البطاطس).

  • الفواكه الممنوعة لمرضى ارتجاع المريء:

يجب هنا على المريض البعد عن تناول الحمضيات، والتي من الممكن أن تسبب الارتجاع المريئي لدى بعض المرضى والبعض الآخر قد تزيد الأعراض سُوءًا لديهم، وتشمل الحمضيات كلًا من: البرتقال، الليمون، الجريب فروت، الأناناس، الطماطم والمنتجات المصنوعة منها (مثل: البيتزا، صلصة الفلفل، صلصة البندورة). بشكل عام، الحمضيات تعد بشكل عام ضمن أطعمة ومشروبات لا يجب تناولها على الريق. أيضًا على المريض البعد عن تناول الكيوي، الأناناس، عصير التوت البري.

  • الشوكولاتة طعام ممنوع ضمن أي نظام غذائي لمريض ارتجاع المريء:

كما هو معروف فإن الشوكولاتة تحتوي على عنصر يُسمى ميثيل زانثين (Methylxanthine)، والذي يعمل على استرخاء العضلات الملساء في العضلة العاصرة المريئية، وبالتالي يؤدي للإصابة بالارتجاع المريئي.

  • باقي أطعمة يجب تجنبها لمرضى الارتجاع:
    • الأطعمة الحارة، وذلك مثل: البصل والثوم.
    • الأطعمة الدسمة: من الأطعمة المضرة لمرضى ارتجاع المرئ.
    • مادة الكافيين (الشاي ومشروب القهوة والأطعمة الغنية بالكافيين).
    • النعناع.
    • الكحول.
    • الأطعمة المحتوية على الكثير من الملح.
    • اللحوم عالية الدهون، مثل: اللحم المفروم.
    • الأجبان والحليب كاملة الدسم والكريمة والزبدة.
    • الكعك.
    • الأطعمة المقلية.
    • التوابل: يجب الابتعاد عن التوابل والبهارات (مثل الشطة)؛ لأنها تجعل الأعراض لدى المريض أكثر حدة، ويُفضل الاكتفاء بإضافة الملح للطعام بدون إفراط في ذلك.

“تعرف على: الأكل المفيد لمرض الحزام الناري


نصائح تخص اتباع نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء

صورة بها شخص يعاني من ألم بالصدر ضمن الحديث عن نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء
نصائح تخص اتباع الشخص نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء

في التالي سوف نذكر أهم 8 من النصائح المهمة التي على المريض الاهتمام بها جنبًا إلى جنب اتباع أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء:

  • بشكل عام يُنصح بعدم تناول الطعام في وقت متأخر ليلًا مع اقتراب موعد النوم (من 2 إلى 3 ساعات)؛ كون ذلك قد يؤدي إلى تفاقم أعراض الارتجاع المريئي.
  • التوقف عن التدخين: أحد نصائح لمرضى الارتجاع المريئي.
  • القيام بتناوُل مضادات الحموضة والأدوية الأخرى، والتي تقلل من إنتاج الحمض. لكن أولًا ينصح باستشارة الطبيب قبل استخدام أي نوع من الأدوية.
  • قيام المريض بتناول وجبات أصغر وأقل من الطعام وبشكل متكرر؛ فهذا يُقلل من الضغط بالمعدة وبالتالي يقلل ذلك من أعراض الارتجاع المريئي.
  • الحفاظ على الوزن الصحي عن طريق الالتزام بالنظام الغذائي لمرضى ارتجاع المريء سابق الذكر مع ممارسة الرياضة بانتظام.
  • عدم الإفراط في تناول الطعام، ويُفضل بقاء المريض في وضع مستقيم بعد تناول الطعام لمدة ساعتين على الأقل.
  • يُنصح بتجنب تناول وجبات كبيرة نظرًا لأنها تستغرق وقتًا أطول في الهضم، مما يزيد من حموضة المعدة. في المقابل، يُنصح بتناول وجبات أكثر وكميات أقل.
  • يُمكن الاحتفاظ بمذكرة طعام لتسجيل الأطعمة التي قد تزيد من الحرقة، وتلك التي تخفف منها، نظرًا لأن هذه الأطعمة تختلف من شخص لآخر.

“اطلع على مشكلة: انتفاخ البطن


متى تحصل على استشارة الطبيب؟

متى يجب استشارة الطبيب بشأن أعراض الارتجاع المريئي؟ والجواب أنه إذا كان الشخص يعاني من هذه الأعراض مرتين أو أكثر في الأسبوع على الرغم من اتباعه أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء، فهنا ينصح بزيارة الطبيب لإجراء بعض الفحوصات التي تساعده على تحديد مستوى الحموضة والتأكد من عدم حدوث ضرر في المريء، وقد يصف الطبيب بعض الأدوية ويقوم بتعديل النظام الغذائي إذا تم تشخيص الحالة على أنها مزمنة.


ماذا يشرب مريض ارتجاع المرئ؟

من الأشياء التي يمكن لمريض ارتجاع المرئ تناولها بأمان عند ارتجاع المرئ هي: الماء، الحليب الخالي من الدسم، الشاي الأخضر، والعصائر الخضراء.

هل الزبادي يعالج ارتجاع المرئ؟

يمكن للزبادي أن يساعد في تخفيف أعراض ارتجاع المرئ، فالزبادي يحتوي على البروبيوتيك وهو نوع من البكتيريا الصديقة التي تساعد في تحسين صحة الجهاز الهضمي. كما أن البروبيوتيك يمكن أن يساعد على إبطاء حركة الأطعمة في المعدة، مما يمنع تدفق الأحماض الهضمية إلى المريء. هنا يجب أن يكون الزبادي خالي من الدهون والسكريات المضافة، حيث إن هذه المواد يمكن أن تزيد من أعراض ارتجاع المرئ.

ما هي الاعشاب التي تعالج ارتجاع المرئ؟

هناك بعض الأعشاب التي يمكن أن تساعد في تخفيف أعراض ارتجاع المرئ، ولكن يجب استشارة الطبيب قبل تناولها، خاصة إذا كان المريض يتناول أدوية أخرى. من هذه الأعشاب: الزنجبيل، النعناع، الكركم، الألوفيرا، الكاموميل. لا يجب الاعتماد فقط على هذه الأعشاب في علاج ارتجاع المريء، ويجب استشارة الطبيب كما ذكرنا قبل تناول أي نوع من الأعشاب.


بعض الأشخاص يعاني من الارتجاع المعدي المريئي، والذي غالبًا يُسبب الانزعاج لهم وعدم الراحة، بالتالي قد يلعب النظام الغذائي المناسب للمريض دورًا رئيسًا في السيطرة على أعراضه، وقد تعرفنا في هذه المقالة على أفضل نظام غذائي لمرضى ارتجاع المريء ” A diet plan for patients with acid reflux disease”، حيث ذكرنا أهم المعلومات والنصائح التي تخص هذا الموضوع الهام.

 

تابع موقعنا

تعليقات (0)
إغلاق