اضطراب الشخصية النرجسية؛ أهم 5 طرق للتعامل معها

اضطراب الشخصية النرجسية؛ أهم 5 طرق للتعامل معها

اضطراب الشخصية النرجسية (Narcissistic personality disorder)؛ اضطراب الشخصية النرجسية (NPD) هو عبارة عن حالة صحية عقلية خطيرة يتميز المصاب بها بإحساس مفرط بأهمية الذات والحاجة العميقة إلى الإعجاب من الآخرين، ويواجه الأشخاص المصابون بهذا الاضطراب بصعوبة في الحفاظ على علاقات جيدة مع من حولهم بسبب نظرتهم الفخمة لأنفسهم وحاجتهم إلى الاهتمام، وفي نفس الوقت فإن الشخص النرجسي يفتقر إلى التعاطف أو مراعاة مشاعر الآخرين على عكس الرعاية الذاتية الجيدة لنفسه والحب المبالغ فيه لنفسه. تعرف في هذا المقال على أهم 5 طرق للتعامل مع صاحب الشخصية النرجسية.


التعرف على اضطراب الشخصية النرجسية

يعد اضطراب الشخصية النرجسية (NPD) أحد اضطرابات الشخصية النفسية العديدة. يبدو كمرض عقلي حيث يكون لدى الشخص إحساس مبالغ فيه بأهميته الخاصة ورغبة قوية في جذب انتباه الآخرين. بالإضافة إلى ذلك، نلاحظ أن الفرد النرجسي يفتقر إلى التعاطف مع الآخرين ولديه في كثير من الأحيان علاقات عدائية مع الجميع. لكن الكثير من الناس لا يدركون أن هذا القناع يخفى ضعفًا شديدًا وهشًا في احترام الذات يمكن كسره بسهولة من خلال أصغر الانتقادات.

يمكن أن تنشأ العديد من المشكلات المتعلقة باضطراب الشخصية النرجسية في العديد من جوانب الحياة، بما في ذلك العلاقات الرومانسية والتوظيف والمساعي الأكاديمية وحتى الأمور المالية. إذا لم يتلق صاحب الشخصية النرجسية بالإعجاب والحب الذي يريده، فعادة ما يشعر النرجسي بالتعاسة وخيبة الأمل.

صاحب الشخصية النرجسية يظهر لديه ثقة كبيرة بنفسه من الخارج، مع شعوره بالضعف وانخفاض مستوى تقدير الذات من داخله، ولديه صعوبة في الحفاظ على العلاقات الاجتماعية مع الآخرين.

أسباب الإصابة باضطراب الشخصية النرجسية

صورة لرأس إنسان يطير منها قطع مختلفة كتعبير عن أسباب الإصابة باضطراب الشخصية النرجسية
أسباب إصابة الشخص باضطراب الشخصية النرجسية

يعد سبب الإصابة باضطراب الشخصية النرجسية حتى الآن لا يزال غير معروفًا، وفي نفس الوقت يوجد العديد من العوامل التي تؤدي لزيادة خطر الإصابة بهذا النوع من الاضطرابات، ومن أهم هذه العوامل نذكر التالي:

  • الحساسية المفرطة لدى الشخص تجاه الأضواء والأصوات.
  • وجود تاريخ عائلي للإصابة بهذا الاضطراب، أي أن الشخص المصاب بالاضطراب قد نشأ في عائلة تعرض بعض أفرادها لهذه المشكلة.
  • وجود مشاكل في العلاقات المبكرة للشخص مع الأهل أو مع الأقارب أو حتى مع الأصدقاء، فهذا أحد أسباب اضطراب الشخصية النرجسية.
  • اختلافات في الشخصية والمزاج.
  • تعرض الشخص المصاب لمختلف الأنواع من الصدمات خلال مرحلة الطفولة، وذلك مثل: التعنيف اللفظي والجسدي أو التحرش الجنسي.

“اقرأ كذلك: نصائح للنجاح في الحياة


أعراض اضطراب الشخصية النرجسية Narcissistic personality disorder

صورة بها شخص ينظر في المرآة ليرى شخص آخر ضمن الأعراض المصاحبة لاضطراب الشخصية النرجسية
أعراض الإصابة باضطراب الشخصية النرجسية

تشمل أعراض اضطراب الشخصية النرجسية التي عندما تظهر على شخص فتأكد بأنه شخص مضطرب نرجسي:

  • فكرة مشوهة عن أهمية المرء، بمعنى شعور صاحب هذه الشخصية بقيمة مبالغة لذاته.
  • شعور دائم لديه بالاستحقاق لاهتمام وشكر الآخرين، ورغبة لا تنتهي في إظهار الاحترام والامتنان له.
  • صعوبة قبول النقد من الآخرين.
  • الأشخاص النرجسيين ينظرون لأنفسهم أنهم كائنات متفوقة على الرغم من عدم وجود إنجازات لهم.
  • المبالغة في إظهار القدرات لديهم والإنجازات التي قاموا بها.
  • الاعتقاد غير الواقعي في قوة النرجسي أو ذكائه.
  • شعور النرجسي بالتفوق وفكرة أنه يجب أن يتفاعل فقط مع أقرانه الذين يشاركونه معاييره العالية.
  • إنه (النرجسي) يستحوذ على الكلام ويهين أولئك الذين يعتقد (النرجسي) أنهم تحته.
  • يستخدم الآخرين كرافعة لتحقيق أهدافه.
  • إذا لم يتلقوا علاجًا خاصًا، فقد يصبحون غاضبين وينفذ لديهم الصبر.
  • إظهار السلوك العنيف أو معاملة الناس بقلة احترام في محاولة للشعور بالتفوق.
  • نقص التعاطف مع مشاعر الآخرين.
  • الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية النرجسية narcissistic personality لديهم القدرة على إغضاب الأشخاص المقربين منهم.
  • من الصعب السيطرة على العواطف والسلوكيات من قبل صاحب هذه الشخصية.
  • تواجهه صعوبات كبيرة في إدارة التوتر والتكيف مع التغيير.
  • يعاني من الاكتئاب والانزعاج وتقلبات المزاج لأنه غير مثالي.
  • اعتقاد المصاب بأنه على صواب دومًا.
  • صعوبة أخذ الأشخاص الآخرين على محمل الجدية.
  • وضع نفسه أولوية قبل أي شيء.
صاحب الشخصية النرجسية يميل إلى المبالغة في أهميته أو إنجازاته، ولديه اعتقاد غير واقعي في قوته وذكائه، ولديه نقص تعاطف مع مشاعر الآخرين.

“قد يهمك: اكلات مناسبة للقولون


طرق التعامل مع الشخصية النرجسية

صورة تعبيرية عن شخص نرجسي يمشي على رؤوس الآخرين ضمن ذكر طرق التعامل مع صاحب الشخصية النرجسية
كيفية التعامل مع الشخصية النرجسية

على الرغم من أن التعامل مع شخصية نرجسية قد يكون أمرًا صعبًا، إلا أن هناك العديد من الاستراتيجيات التي يمكن استخدامها، ومن طرق التعامل مع الشخصية النرجسية الآتي:

  1. عليك الامتناع عن ذكر عيوب الشخصية النرجسية في تعاملاتك اليومية معه.
  2. حتى لو تم اختلاق جزء من العبارات، فأنت بحاجة إلى جعل المريض النرجسي يشعر بالحب والتقدير ومحاولة تحسين العلاقة.
  3. يجب إعطاء مساحة للنرجسيين للتحدث أثناء حديثهم عن أنفسهم لتجنب الدخول في جدال معهم.
  4. من سمات الشخصية النرجسية أنه يحاول التقليل من شأن الآخرين ويرفض الاعتراف بأخطائه، لذلك لا يجب أن تقلل من نفسك في محاولة لكسبه.

“اقرأ أيضًا: فوائد اليانسون


أنواع الشخصية النرجسية

هناك نوعين من الشخصية النرجسية سوف نذكرهما بالتالي:

  • النرجسية الفخمة:

غالبًا ما يتمتع النرجسيون العظماء بتقدير قوي للذات، ويبالغون في تقدير قدراتهم الخاصة، ويحاولون في كثير من الأحيان ممارسة السيطرة على الآخرين. إنهم غير قادرين على الشعور بالتعاطف مع الآخرين.

  • النرجسية الضعيفة:

يتميز هذا النوع من النرجسية بالمصلحة الذاتية المفرطة، ولكن هذا الشخص لديه أيضًا مشاعر الانطواء والخجل، وعدم التعاطف مع الآخرين، والرغبة في جذب الانتباه، والسلوك المتغطرس، ومشاعر القلق والاكتئاب (Depression).

“قد يهمك: اضطراب القلق العام


خطورة الشخصية النرجسية

قد يكون الفرد الذي لديه شخصية نرجسية في خطر لأنه قد يكون عرضة لمشاكل مثل:

  • وجود مشاكل مع دراستك أو عملك.
  • التعرض لليأس والقلق.
  • الإصابة بالاكتئاب أو القلق: أحد المضاعفات لهذا الاضطراب.
  • عدم القدرة على إقامة علاقات شخصية.
  • الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الشخصية النرجسية يمكن أن يكون لديه أفكار انتحارية.
  • إدمان الخمر أو المخدرات.

“اطلع على: اضطراب ما بعد الصدمة


التشخيص لهذه الشخصية

تشخيص اضطراب الشخصية النرجسية يُعد أمرًا صعبًا، وذلك بسبب تشابه أعراض هذا الاضطراب مع العديد من الأعراض المصاحبة للأمراض النفسة الأخرى، وأيضًا بسبب إمكانية إصابة الإنسان بأكثر من مرض نفسي في نفس الوقت. بشكل عام تشمل أهم طرق تشخيص هذا النوع من الاضطراب التالي:

  • التشخيص السريري:

هذا التشخيص السريري يعتمد على مناقشة الأعراض التي يشكو منها الشخص المصاب، ويتم البحث عن أي علامات موجودة على جسده قد تدل أو توحي بوجود أمراض جسدية قد تكون هي السبب في ظهور هذه الأعراض على الشخص.

  • التشخيص النفسي:

من خلال التشخيص النفسي يقوم الشخص المصاب بالإجابة على بعض الاستبيانات، ليقوم الطبيب المعالج بعد ذلك بمقارنة هذه الإجابات مع المعايير التي توجد في الكتيب التحليلي والإحصائي للأمراض العقلية (DSM-5).

“تعرف على: الوسواس القهري


علاج اضطراب الشخصية النرجسية

بشكل عام لا يوجد هناك علاج خاص لاضطراب الشخصية النرجسية، وفي نفس الوقت توجد بعض الطرق العلاجية التي ربما تساعد على التغلب على المشاكل النفسية وقد تساعد أيضًا في تغيير بعض التصرفات للشخص النرجسي، ومن طرق العلاج هذه نذكر التالي:

  • العلاج النفسي أحد طرق علاج اضطرابات الشخصية النرجسية:

العلاج النفسي يتم خلال فترة زمنية قصيرة الأمد في فترات التوتر أو الأزمات النفسية، ويهدف العلاج النفسي لتحديد سبب المشاعر التي يشعر بها الشخص المصاب، مع توطيد العلاقات الاجتماعية مع الأشخاص الآخرين عن طريق زيادة قدرة الشخص المصاب على تفهمهم. من طرق العلاج النفسي نجد: العلاج السلوكي الإدراكي، والذي يقوم بتحديد المعتقدات الخطيرة وغير الصحية الموجودة لدى المصاب بهدف استبدالها بالمعتقدات الصحيحة والنافعة التي تساعد الشخص المصاب في التخلص والقضاء على أعراض اضطراب الشخصية النرجسية.

  • تناول الأدوية:

هنا يتم استخدام بعض الأدوية المناسبة في علاج اضطراب النرجسية، وذلك مثل:

    • تناول مضادات الاكتئاب: يتم استخدام مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية من أجل تقليل الاكتئاب، ومن هذه الأدوية: السيرترالين (Sertraline).
    • تناول مضادات الذهان: تُستخدم هذه الأدوية لتقليل أعراض الاكتئاب والقلق، ومنها: أريبيبرازول (Aripiprazole).
    • استخدام الأدوية المثبتة للمزاج: تُستخدم تلك الأدوية للتقليل من تقلبات المزاج، ومن أهمها: ليثيوم (Lithium).

“قد يهمك: فوائد القهوة


الأسئلة الشائعة حول اضطراب الشخصية النرجسية

في التالي نتعرف على أهم الأسئلة التي تخص اضطراب الشخصية النرجسية narcissistic personality disorder، وهي:

ما هي نقاط ضعف الشخصية النرجسية؟

غالبًا ما يعاني الأشخاص المصابون باضطراب الشخصية النرجسية من عدم الأمان وصعوبات تكوين علاقات جيدة مع الآخرين وفي نفس الوقت يكون لديهم نقص التعاطف تجاه الآخرين. قد يكونون أيضًا مفرطين في الحساسية تجاه النقد الموجه لهم، ويشعرون بالتفوق على الآخرين، ولديهم صعوبة في الاعتذار أو الاعتراف بالخطأ، ويمكن أن تقودهم هذه الصفات إلى التعجرف والصلابة في حياتهم الشخصية والمهنية، وكذلك تجعل من الصعب عليهم بناء علاقات ذات مغزى مع من حولهم. بالإضافة إلى ذلك، غالبًا ما يعيش النرجسيون في حالة من الإنكار الدائم، وهذا يجعل من الصعب عليهم تحمل المسؤولية عن أخطائهم أو فشلهم. كذلك، يميلون إلى التركيز على الذات بشكل لا يصدق، وهذا قد يؤدي بهم إلى تجاهل مشاعر واحتياجات من حولهم. بشكل عام، إن فهم نقاط الضعف السابقة هو المفتاح لتعلم كيفية التعامل مع شخص يعاني من هذا الاضطراب الخطير.

كيف يتم تشخيص اضطراب الشخصية النرجسية؟

يتطلب تشخيص اضطراب الشخصية النرجسية تقييمًا من قبل أخصائي الصحة العقلية، وذلك مثل: الطبيب النفسي أو أخصائي علم النفس. أثناء التقييم، سيقوم أخصائي الصحة العقلية بتقييم أفكار الفرد وسلوكياته وأعراضه لتحديد ما إذا كانت تستوفي معايير اضطراب الشخصية النرجسية أم لا. قد يقوم هذا الأخصائي بطرح أسئلة حول كيفية استجابة ورد فعل الفرد في المواقف المختلفة، أو كيفية تفاعله مع الآخرين. يمكن كذلك تشخيص اضطراب الشخصية النرجسية بناءً على تاريخ العائلة أو المعلومات الشخصية الأخرى.

في نهاية المقال نكون قد تعرفنا على طرق التعامل مع الشخصية النرجسية وأهم 5 طرق للتعامل معها Narcissistic personality disorder، وخطورة هذه الشخصية، كما تعرفنا على أعراض اضطراب الشخصية النرجسية وأنواع الشخصية النرجسية. أيضًا يمكننا أن نتعرف على الشخصية النرجسية بشكل مختصر بأنهم يمتلكون شعورًا مبالغًا فيه بأهميتهم الخاصة، والحاجة المستمرة للثناء والاهتمام غير الضروري من الآخرين، فضلاً عن الافتقار المحتمل للتعاطف مع الآخرين.

 

تابع موقعنا

تعليقات (0)
إغلاق