فوائد حبوب الزنك؛ مع التعرف على أعراض نقص الزنك في الجسم

فوائد حبوب الزنك؛ مع التعرف على أعراض نقص الزنك في الجسم

فوائد حبوب الزنك؛ من المعروف أن معدن الزنك هام جدًا للعديد من الوظائف في جسم الإنسان، وفي بعض الحالات يحدث هناك نقص في مستويات هذا المعدن بالجسم، مما يستلزم تناول مكملات الزنك لتعويض هذا النقص. في نفس الوقت، هناك بعض الحالات المرضية التي تتطلب تناول حبوب الزنك، وبالطبع يكون كل ذلك تحت الإشراف الطبي. في هذه المقالة، سوف نتعرف على فوائد حبوب الزنك، مع التعرف على أعراض نقص الزنك، والكمية الموصى بها من الزنك، وغير ذلك من الأمور المتعلقة بمكملات الزنك.


أعراض نقص الزنك

قبل التعرف على فوائد حبوب الزنك، يجب العلم أن نقص الزنك في الجسم يرجع في العادة لعدم كفاية الحصول عليه من خلال الغذاء، وقد يكون السبب أيضًا سوء الامتصاص أو الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السكري، أو الأورام الخبيثة (السرطان)، أو أمراض الكبد، أو أمراض الخلايا المنجلية، وللعلم قد يزيد نقص معدن الزنك أثناء الحمل من فرص الولادة الصعبة أو المطولة، وبشكل عام تشمل علامات نقص الزنك في الجسم ما يلي:

فقر الدم
فقدان الشهية
بطء التئام الجروح
الإسهال
تساقط الشعر
الأمراض الجلدية، وذلك مثل حب الشباب أو الأكزيما

صورة بها مكملات زنك صفراء اللون ضمن الحديث عن أعراض نقص الزنك

“قد يهمك: مدة استخدام حبوب الزنك للرجال


فوائد حبوب الزنك للجسم

صورة بها علبة بيضاء يخرج منها حبوب صفراء ضمن الحديث عن فوائد حبوب الزنك للجسم

تشمل أهم فوائد حبوب الزنك للجسم ما يلي:

  • تعزيز المناعة، وذلك عن طرق مساعدة الخلايا التائية بالجسم على ​السيطرة وتنظيم الاستجابات المناعية، ومهاجمة الخلايا المصابة أو السرطانية، وقد تبين أن الأشخاص الذين يعانون من نقص هذا المعدن يعانون من زيادة الحساسية تجاه مجموعة متنوعة من مسببات الأمراض.
  • دورها الحاسم في تنظيم كيفية تواصل الخلايا العصبية مع بعضها البعض، وهذا يؤثر على كيفية تكوين الذكريات وكيفية التعلم، وهذا من أبرز فوائد حبوب الزنك للرجال.
  • علاج الإسهال، فقد أثبتت دراسات أن تناول حبوب الزنك لمدة 10 أيام، كان فعال في علاج الإسهال، كما ساعد في منع حدوث النوبات في المستقبل.​
  • ​يلعب معدن الزنك دورًا في الحفاظ على سلامة البشرة وهيكلها، حيث يعاني المرضى الذين لديهم جروح مزمنة أو قرح في الكثير من الأحيان من نقص في التمثيل الغذائي للزنك وانخفاض مستويات الزنك بالدم.
  • انخفاض مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة المرتبطة بالعمر، ​فقد تبين أن تناولها قد يقلل من خطر الإصابة بالأمراض الالتهابية.
  • منع الضمور البقعي المرتبط بالعمر (AMD)، حيث ​تمنع هذه الحبوب التلف الخلوي في شبكية العين، وهذا يساعد على تأخير تطور الضمور البقعي وفقدان البصر.
  • زيادة الخصوبة، بمعنى أن الأشخاص الذين يتناولون حبوب الزنك، يكون لديهم عدد أكبر من الحيوانات المنوية.
  • التقليل من أعراض الإنفلونزا، حيث يحتوي الزنك على مضادات للفيروسات ضد فيروس الهربس.
  • علاج حب الشباب، ​حيث أن كبريتات الزنك تساعد في علاج حب الشباب.
  • تناول الزنك بشكل كاف له أهمية خاصة بالنسبة للأطفال؛ وذلك لأن نقص الزنك المعتدل يمكن أن يعوق النمو، ويزيد من خطر العدوى، ويزيد من خطر الإصابة بالإسهال والأمراض التنفسية.

يعتبر معدن الزنك مسؤول عن عدد من الوظائف في جسمك، كما يساعد على تنشيط ما لا يقل عن 100 إنزيم مختلف، وتعتبر حبوب الزنك مصدرًا حيويًا لنظام مناعي سليم وللتعزيز من النمو الصحي في مرحلة الطفولة، كما أن لها دورًا في الشفاء من الجروح والعديد من الفوائد الأخرى، ولكن يجب تناول حبوب الزنك تحت الإشراف الطبي.

“تعرف على: حبوب الزنك للشعر


محاذير لاستخدام حبوب الزنك

بعد التعرف على فوائد حبوب الزنك للجسم، يجب العلم أن هناك عدة محاذير يجب على المرضى أخذها بعين الاعتبار عند الرغبة في تناول حبوب الزنك ومنها التالي:

إدمان الكحول يرتبط تعاطي الكحول المفرط على المدى الطويل بامتصاص الزنك السيئ بالجسم
غسيل الكلى يبدو أن الأفراد الذين يتلقون علاجات غسيل الكلى معرضين لخطر نقص الزنك، وقد يحتاجون لمكملات من الزنك
داء السكري يمكن لجرعات كبيرة من الزنك أن تخفض نسبة السكر بالدم لدى مرضى السكري، لذلك يجب استخدام منتجات الزنك بحذر
المتلازمات يصعب على الجسم امتصاص العناصر الغذائية، خاصة بمتلازمات سوء الامتصاص
التهاب المفاصل الروماتويدي الأشخاص الذين يعانون من التهاب المفاصل الروماتويدي، يمتصون الزنك بشكل أقل

“اطلع على: أفضل أنواع حبوب الزنك للرجال


الكمية الموصى بها من الزنك

فيما يخص الكمية الموصى بها من الزنك، فيوضحها الجدول التالي:

الأطفال بين 1 – 8 سنوات من 3 – 5 ملليغرام يوميًا
الذكور البالغين 11 ملليغرام يوميًا
الإناث البالغين 8 ملليغرام يوميًا
النساء الحوامل والمرضعات من 11 – 12 ملليغرام في اليوم بحسب العمر

بشكل عام، يُعد الزنك آمنًا لمعظم الأشخاص البالغين عند استخدامه عن طريق الفم، بكميات لا تزيد عن 40 ملليغرام في اليوم الواحد، ولا يُوصى بتناول مكملات الزنك الروتينية بدون نصيحة من الطبيب أو الصيدلي.

“تعرف على: أفضل أنواع الزنك في الصيدليات


أضرار حبوب الزنك

صورة بها بعض الحبوب البيضاء ضمن الحديث عن أضرار حبوب الزنك

بعد التعرف على فوائد حبوب الزنك، يجب العلم أنه قد يتسبب تناول هذه الحبوب بحدوث الآثار الجانبية الآتية لدى بعض الأشخاص:

  • الغثيان والقيء.
  • الغثيان.
  • فقدان الشهية.
  • صداع.
  • النقص في معدن النحاس (Copper) بالجسم، مما يؤدي لمشكلات في الجهاز العصبي من خدران وضعف في الأطراف.
  • الإسهال.
  • تكون حصى الكلى بسبب تراكم الزنك بالجسم.
  • شعور بطعم غير مرغوب فيه بالفم “طعم معدني في الفم”.
  • آلام مؤقتة في المعدة.

للعلم، فإن تناول أكثر من 100 ملليغرام من الزنك الإضافي يوميًا، سوف يضاعف خطر الإصابة بسرطان البروستات. لذلك، يجب الحذر من ذلك.

“قد يهمك: هل الزنك يزيد هرمون التستوستيرون


في هذه المقالة، تم التعرف على فوائد حبوب الزنك، حيث تعرفنا على أهم الفوائد التي يحصل عليها الجسم عند تناولها، مع التأكيد أن تناولها يجب أن يكون تحت الإشراف الطبي. كما تم التعرف على أعراض نقص الزنك بالجسم، والجرعة المناسبة من مكملات الزنك، مع التعرف على 9 أضرار لمكملات الزنك.

 

تابع موقعنا

تعليقات (0)
إغلاق