تحسين صحة العين؛ مع بيان أهم المشاكل والأمراض التي تصيب عين الإنسان

improve eye health

تحسين صحة العين ما هي؟ تعرف على أهم الطرق الفعالة التي تحمي عينك من المشاكل والأمراض المختلفة، وما هي أهم الأطعمة المفيدة للعين، وأهم مشاكل العيون.

تحسين صحة العين؛ لا يوجد أدنى شك في أهمية ودور العين في حياة الإنسان، فالبصر نعمة كبيرة وعظيمة من الله تعالى يجب استغلالها كما يجب وفيما ينفع في الدنيا والآخرة، ولكن يوجد العديد من التهديدات التي تتعرض لها عين الإنسان والتي تؤدي لمشاكل بالعين تتراوح درجاتها بين الخفيفة والمتوسطة والحادة؛ لذا يلزم العمل على تحسين صحة العينين. هنا سوف نتعرف على طرق تحسين صحة العين من خلال بيان أهم وأبرز 10 طرق فعالة ومضمونة لحمايتها ودعم صحتها، مع بيان أهم المشاكل والأمراض التي تصيب عين الإنسان.


تناول الغذاء الذي يقوي النظر

من طرق تحسين صحة العين تناول الأطعمة المفيدة للعين، حيث ترتبط صحة العين الجيدة بما يتناوله الإنسان من طعام وشراب؛ حيث قد تساعد العناصر الغذائية في درء ومنع مشكلات الرؤية المرتبطة بالعمر، وذلك مثل: إعتام عدسة العين والضمور البقعي.

من العناصر الغذائية المفيدة لعينك:

  • أحماض أوميغا 3 الدهنية.
  • اللوتين.
  • الأطعمة الغنية بالزنك.
  • مضادات الأكسدة، مثل: فيتامين ج، وفيتامين هـ.
  • الزياكسانثين.

يمكن أن يساعد اتباع نظام غذائي غني بالخضروات والفواكه في حماية رؤيتك. أظهرت الدراسات أن الأشخاص الذين يتناولون أكثر من ثلاث حصص من الخضار ووجبتين من الفاكهة يوميًا، أقل عرضة للإصابة بإعتام عدسة العين مقارنة بالأشخاص الذين يستهلكون أقل من ثلاث حصص من الخضار ووجبتين من الفاكهة يوميًا.


ارتداء نظارة واقية أحد طرق تحسين صحة العينين

ارتداء نظارة واقية أحد طرق تحسين صحة العينين
ارتداء نظارة واقية أحد طرق تحسين صحة العينين

يعد ارتداء النظارة الواقية من طرق تحسين صحة العينين، فمن الضروري أن ترتدي نظارات واقية لحماية عينك عند استخدام المواد الخطرة أو المنقولة بالهواء سواء أكان ذلك في المنزل، أو العمل.

يجب كذلك ارتداء النظارات الواقية عند ممارسة بعض الأنشطة والتمارين الرياضية، والتي قد تؤدي إلى إصابة العين، ومن ذلك: كرة المضرب ولعب الهوكي على الجليد وغيرها.

يعد ارتداء النظارات الواقية من أكثر الطرق فعالية لحماية عينيك من الإصابة، فهي:

  • توفر حاجزًا بين عينيك والمخاطر المحتملة، مثل المواد الكيميائية أو الحطام أو المواد الضارة الأخرى.
  • تساعد النظارات الواقية أيضًا في الحفاظ على رطوبة عينيك وراحتها عن طريق منع الجفاف والتهيج.
  • بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يؤدي ارتداء النظارات الواقية إلى تحسين رؤيتك من خلال المساعدة في تقليل الوهج وحماية عينيك من الأضواء الساطعة.
  • كما تعمل على حماية عينيك من الأشعة فوق البنفسجية الضارة والعوامل البيئية الأخرى.

“اقرأ أيضًا: فوائد الهليون الغذائية


ارتداء نظارة شمسية

النظارات الشمسية ليست مجرد إكسسوار أزياء؛ فهي توفر عددًا من الفوائد لعينيك وصحتك العامة. ارتداء نظارة شمسية:

  • يساعد على حماية العين من أشعة الشمس فوق البنفسجية  الضارة (UV)، حيث أن التعرض المفرط لتلك الأشعة يزيد من فرص إصابتك بإعتام عدسة العين، والتنكس البقعي.
  • يحمي ارتداء النظارات الشمسية عينيك من الأشعة فوق النظارات الشمسية.
  • أيضًا تقلل من خطر الإصابة ببعض أمراض العيون، ويمكن أن تساعدك على الرؤية بشكل أفضل.
  • بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن تساعد النظارات الشمسية في تقليل الوهج، مما يجعل قيادة السيارة أكثر أمانًا.

النظر بعيدًا عن شاشات الكمبيوتر

هناك الكثير من الأدلة التي تشير إلى أن التحديق في شاشات الكمبيوتر لفترات طويلة يمكن أن يكون له تأثير سلبي على صحة أعيننا؛ وذلك لأن الضوء الأزرق المنبعث من الشاشات يمكن أن يسبب إجهاد العين والإرهاق، ويمكن أن يتلف شبكية العين بمرور الوقت.

هناك بعض الأشياء التي يمكننا القيام بها لتقليل المخاطر على بصرنا، مثل:

  • تجربة قاعدة 20-20-20، والتي تعني أنه يجب على الشخص النظر بعيدًا عن الشاشة كل 20 دقيقة إلى شيء يبعد عنه حوالي 20 قدمًا، وذلك لمدة 20 ثانية.
  • استخدام الدموع الاصطناعية لتليين أعيننا.
  • ضبط سطوع وتباين شاشاتنا.
قيام الإنسان بالعمل على شاشة الكمبيوتر أو الأجهزة المحمولة أو قيامه بالتركيز على شيء واحد لفترات زمنية طويلة يمكنه أن يسبب إجهاد العين.

تحسين صحة العين بالسيطرة على مرض السكري

تحسين صحة العين بالسيطرة على مرض السكري
تحسين صحة العين بالسيطرة على مرض السكري

أحد المضاعفات المحتملة لمرض السكري المزمن وخاصة عند ضعف التحكم بنسبة سكر الدم، تتمثل في اعتلال شبكية السكري الذي قد يتسبب في ضعف البصر، والإصابة بالعمى في نهاية المطاف في حالة عدم العلاج، لذا فإن السيطرة على مستويات سكر الدم وإجراء الفحص السنوي للعين يساعد في التقليل من فرصة الإصابة بهذه الحالة.

يمكن أن يتسبب مرض السكري أيضًا في تلف العصب الذي يربط العين بالدماغ (اعتلال الأعصاب السكري). يمكن أن يسبب الاعتلال العصبي السكري ألمًا أو تنميلًا أو وخزًا في الساقين والقدمين. يمكن أن يؤدي أيضًا إلى مشاكل في الوظيفة الجنسية والتبول والهضم.

مرض السكري هو السبب الرئيسي للعمى لدى البالغين. التشخيص والعلاج المبكرين مهمان لمنع أو إبطاء تقدم اعتلال الشبكية السكري.

“اقرأ أيضًا: تقوية المناعة للحامل


السيطرة على الحالات المزمنة أحد طرق تحسين صحة العين

بالإضافة إلى داء السكري هناك أمراض مزمنة أخرى، تشمل: أمراض الكلى، وارتفاع ضغط الدم، والسرطان، والتهاب الكبد، والتصلب المتعدد، والأمراض القلبية، والتي تساهم في مشكلات الرؤية وضعف النظر والتغيرات في بنية شبكية العين، بينما يساهم حصول المريض على العلاج المناسب لهذه الأمراض في التقليل من هذه المضاعفات.

يمكن أن تسبب بعض الأمراض المزمنة أيضًا التهابًا في العين، مما قد يؤدي إلى الشعور بالألم وأعراض أخرى. إذا كنت تعاني من مرض مزمن، فمن المهم أن ترى طبيب العيون بانتظام حتى يمكن اكتشاف أي مشاكل وعلاجها مبكرًا.


الإقلاع عن التدخين أحد طرق تحسين صحة العين

ستجد أن الإقلاع عن التدخين يأتي ضمن تحسين صحة الإنسان بشكل عام، وهو بالتالي يأتي من طرق تحسين صحة العين؛ حديث أن التدخين يزيد من فرص الإصابة ببعض اضطرابات ومشاكل الرؤية والعمى ومتلازمة جفاف العين.

بالإضافة إلى ذلك فالتدخين يزيد بشكل حاد من فرص الإصابة بالتالي (وذلك وفقًا لوزارة الصحة في ولاية نيويورك الأمريكية):

  • التنكس البقعي الذي يرتبط بالعمر.
  • إعتام عدسة العين.
  • مرض الزَرَق.
  • اعتلال الشبكية السكري.

للتدخين عدد من الآثار الضارة على الجسم، ولا يستثنى من ذلك العيون. المدخنون أكثر عرضة للإصابة بإعتام عدسة العين، والتنكس البقعي المرتبط بالعمر، والتهاب العنبية من غير المدخنين، ويعد ترك التدخين أحد طرق الوقاية من السرطان.

المدخنين أيضًا في خطر متزايد للإصابة بمتلازمة جفاف العين. يقيد التدخين الأوعية الدموية ويقلل من تدفق الدم، مما قد يؤدي إلى حرمان العين من الأكسجين والمواد المغذية. هذا يمكن أن يؤدي إلى مجموعة من المشاكل، بما في ذلك فقدان البصر. يزيد التدخين أيضًا من خطر الإصابة بالجلوكوما.

يعد الإقلاع عن التدخين أفضل طريقة لحماية عينيك من الآثار الضارة لدخان التبغ.

تحسين صحة العين بالنوم الكافي

تحسين صحة العين بالنوم الكافي
تحسين صحة العين بالنوم الكافي

إحدى الطرق التي يفيد بها النوم العيون هي منحها فرصة للراحة. خلال النهار تتحرك أعيننا باستمرار، وتستقبل قدرًا هائلاً من المعلومات المرئية. يمكن أن يكون هذا مرهقًا لعضلات وأعصاب العين، مما يؤدي إلى الإرهاق والضغط. عندما ننام تكون أعيننا ساكنة ومرتاحة، مما يمنحها استراحة هي في أمس الحاجة إليها.

بالإضافة إلى إراحة العينين، يساعد النوم أيضًا في الحفاظ على صحتهما من خلال توفير العناصر الغذائية الأساسية التي تدعم نمو الخلايا الصحية، وكذلك من خلال زيادة تدفق الدم.

يساعد النوم على التخلص من السموم التي يمكن أن تتراكم في العين أثناء النهار. زيادة تدفق الدم أثناء النوم يساعد على توصيل الأكسجين والعناصر الغذائية إلى الجسم، ويعد النوم الكافي من طرق تحسين صحة الجهاز الهضمي.

يمكن أن يسبب الحرمان من النوم عددًا من المشاكل في العين، بما في ذلك:

  • جفاف العين: عندما لا تحصل على قسط كافٍ من النوم، لا ينتج جسمك ما يكفي من الدموع. هذا يمكن أن يؤدي إلى الجفاف والاحمرار والتهيج.
  • الرؤية الضبابية: الحرمان من النوم يمكن أن يتسبب في إجهاد عينيك وعدم القدرة على التركيز بشكل صحيح. هذا يمكن أن يؤدي إلى رؤية ضبابية مؤقتة.
  • الهالات السوداء: عدم الحصول على قسط كافٍ من النوم يمكن أن يتسبب في تمدد الأوعية الدموية تحت العينين، مما يؤدي إلى ظهور الهالات السوداء.
  • تهيج العيون: إذا كنت لا تحصل على قسط كافٍ من النوم، فقد تصبح عيناك أكثر حساسية للضوء والمهيجات مثل الغبار أو حبوب اللقاح.
يعد الحصول على قسط مناسب وكافي من النوم من طرق تحسين صحة العينين. النوم الكافي يمنح العينين بعض الراحة اللازمة والهامة من أجل التركيز المستمر، كما يسمح لها بتخزين الدموع وترطيبها.

شرب كمية كافية من الماء

من طرق تحسين صحة العين تناول ما يكفي من المياه؛ فيمكن أن تصاب عينك بالجفاف والحكة وبعض الألم في حالة عدم توافر الماء الكافي لديها لإنتاج ترطيب كافي بالإضافة إلى القيام بإفراز الدموع الطبيعية، وتزداد حدة تلك المشكلة مع زيادة استخدامك الشاشات الإلكترونية.

العين البشرية هي في الغالب من الماء. في الواقع، القرنية وهي الجزء الأمامي الصافي للعين، تحتوي على حوالي 83٪ من الماء، ويتكون الخلط المائي وهو السائل الصافي بين القرنية والقزحية، من 98٪ من الماء.

تتكون عدسة العين أيضًا من الماء، وحتى الجسم الزجاجي وهو مادة تشبه الهلام تملأ الجزء الخلفي من العين، تحتوي على حوالي 99٪ من الماء. لذلك ليس من المستغرب أن يكون للجفاف تأثير كبير على بصرك.

عندما تكون مصابًا بالجفاف، لا يحتوي جسمك على ما يكفي من السوائل ليعمل بشكل صحيح، وهذا يشمل عينيك. يمكن أن يتسبب الجفاف في جفاف عينيك وتهيجها. كما يمكن أن يجعلها حمراء ومحتقنة بالدم. في الحالات الشديدة، يمكن أن يؤدي الجفاف إلى مشاكل في الرؤية مثل عدم وضوح الرؤية وحتى العمى المؤقت.

تحدد الأكاديمية الوطنية للعلوم الأمريكية 3.7 لتر يوميًا للاستهلاك الأمثل للمياه للرجال، وبالنسبة للنساء فإن الكمية الأمثل هي 2.7 لتر.

ممارسة الرياضة بانتظام

للرياضة فوائد عديدة ومتنوعة ومنها أنها قد تفيد صحة عينك، حيث وجد أن النشاط البدني يمكنه المساهمة في الوقاية من أمراض العيون المختلفة، والتقليل من الإصابة بالأمراض المزمنة والتي قد تُضعف الرؤية.

يمكن أن يكون تأثير الرياضة على العينين إيجابيًا وسلبيًا. على الجانب الإيجابي، يمكن أن تساعد المشاركة في الرياضة في تحسين الرؤية؛ هذا لأنه عند ممارسة الرياضة، فأنت تقوم بتحريك عينيك وجسمك باستمرار، مما يساعد على تمرين عضلات العين. بالإضافة إلى ذلك، يمكن أن يساعد التواجد في الهواء الطلق في الضوء الطبيعي أيضًا في تحسين الرؤية.

على الجانب السلبي، فإن ممارسة الرياضات التي تتطلب الاحتكاك الجسدي مثل الملاكمة أو الهوكي يمكن أن تزيد من خطر إصابات العين؛ هذا لأنه عندما تتعرض لضربة في العين، فهناك خطر إتلاف العين أو الهياكل المحيطة بها.


الأطعمة المفيدة للعين

الأطعمة المفيدة للعين
الأطعمة المفيدة للعين

سبق في الإجابة على سؤال: كيف أقوي نظري؟ أن أحد الطرق المتبعة من أجل تحسين صحة العين هو تناول الغذاء الذي يقوي النظر، ولم نذكر أطعمة محددة وهنا نذكر أبرز الأطعمة والأغذية التي يمكن أن يكون لها دورًا في تقوية النظر والحفاظ على صحة العين، حيث يوجد العديد من الأغذية التي يمكنها أن تساهم في المنع من تلف العين، والعمل على الحفاظ على صحة القرنية والشبكية وحماية البصر، وتشمل أهم الأطعمة المفيدة للعين التالي:

  • الجزر.
  • السبانخ (spinach).
  • الأسماك الدهنية، وأهمها: السلمون، والتونة، والماكريل.
  • البيض.
  • المكسرات.
  • الخضروات الورقية.
  • الألبان كالحليب والزبادي.
  • المحار.
  • الكرنب.
  • الحبوب الكاملة.
  • البروكلي.
  • الفلفل الرومي الأحمر.
  • الفواكه الحمضيات.
  • بذور زهرة عباد الشمس.
  • البطاطا الحلوة.
  • الفاصوليا والبقوليات.

الكثير من أنواع الأطعمة والأغذية السابقة تندرج ضمن قائمة أفضل غذاء للقلب، وقائمة أفضل غذاء للدماغ.


اضطرابات وأمراض العين الشائعة

بعد التعرف على طرق تحسين صحة العين، نتعرف في ما يأتي على قائمة بمشاكل العين الشائعة والمنتشرة، وهي التالي:

  • التهاب الملتحمة.
  • التهاب الجفن.
  • طول النظر.
  • متلازمة جفاف العين.
  • انحراف البصر.
  • اعتلال الشبكية السكري.
  • انفصال الشبكية.
  • قصر النظر.
  • الحول.
  • انفصال الجسم الزجاجي الخلفي.
  • إعتام عدسة العين.
  • طول النظر الشيخوخي.
  • الزرق.
  • التهاب القزحية.
  • كسل العين.
  • عمى الألوان.

في هذا المقال أجبنا على سؤال كيف أقوي نظري من خلال بيان أهم وأفضل الطرق الفعالة في تحسين صحة العين. استغل عينك فيما ينفعك ولا يضرك؛ فهي نعمة من الله تعالى لا تقدر بثمن، وهي نعمة تستحق الشكر والحمد.

الافضل على قوقل نيوز

تابعنا الأن

اترك رد